معلومات عنا

نبذة عن برنامج الشيخ زايد للإسكان:

يأتي إنشاء برنامج الشيخ زايد للإسكان تتويجاً للسياسة الحكيمة التي اعتمدها المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان وترجمها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء والتي وضعت الأسس الكفيلة لتوفير المسكن المناسب واللائق للأسر المواطنة على اختلاف مستوياتها الاقتصادية والاجتماعية مع مراعاة الأولوية للحالات الخاصة مثل الأيتام والأرامل وكبار السن وأصحاب الاحتياجات الخاصة.

و يتولى معالي الدكتور المهندس عبدالله بن محمد بلحيف النعيمي وزير تطوير البنية التحتية، رئاسة مجلس الإدارة ويعد المجلس السلطة المختصة بإدارة البرنامج وله صلاحيات التخطيط والإشراف ورسم السياسات العامة والبت في طلبات الإسكان وإقرار البرامج التمويلية والقواعد والضوابط التي تحكم ذلك.

 

المهام الأساسية والاختصاصات

يشكل البرنامج واحدة من الإضافات المهمة والبارزة في المشروعات والبرامج التي تهدف إلى خدمة المواطنين وتلبية حاجتهم في توفير المسكن الملائم عن طريق تقديم المنح والقروض الإسكانية للبناء أوالاستكمال أو إجراء الصيانة الضرورية والإضافات على المسكن أو مسكن حكومي ضمن مشاريع الأحياء السكنية المتكاملة المرافق.

 

المنهج وأسس العمل

يحرص البرنامج على توفير المساكن للمواطنين على أرض الدولة ، لذا فهو يعمل على تحقيق هذه الغاية الوطنية النبيلة في ظل دولة الاتحاد انطلاقاً من أن توفير المسكن الملائم للمواطن ضرورة من ضرورات الحياة وركيزة أساسية لتحقيق التقدم والتنمية الشاملة في البلاد.
وقد اتبع البرنامج منهجاً جديداً يرتكز على أسس علمية ومنهجية لتطوير الإمكانيات البشرية والمادية للبرنامج لمواكبة النهضة الشاملة التي تشهدها الدولة في مختلف المجالات.

لا شك أننا أمام تحديات كبيرة وأن مفتاح الوصول إلى الحد الأقصى للأداء يكمن في قدرتنا على قراءة بيئة عملنا وفهم واقعها ومن ثَمَّ التكيف والتأقلم معها، وينبغي أن نستمر في استكشاف طرق جديدة لترسيخ الحوار الواعي مع مختلف فئات المجتمع و لتأمين المسكن الملائم للأسر المواطنة بما يسهم في تحقيق الاستقرار وتنمية المجتمع من خلال تلبية الاحتياجات المستقبلية
لذلك فإنَّ الاستراتيجية للبرنامج تتطلب منَّا أن نستشــرف المستقبل ونتطلع إليه، وينبغي أن تكون لدينا الإرادة والاستعداد للتجاوب بمرونة وبشكلٍ مناسب لكلٍ من المتطلبات والتغييرات التي تحــددها الحكومة مع وجوب الاستعداد والجاهزية للتغيرات و مواكبة المتطلبات السكنية المستقبلية.

 


نجاحات مستمرة

حقق البرنامج العديد من النجاحات والانجازات من خلال خطط التطوير والتحديث المعتمدة على توفير الإمكانيات البشرية المواطنة والمؤهلة، والتوسع في تطوير الخدمات المقدمة للمواطنين وفق خطط استراتيجية فعالة تستوعب متطلبات الحاضر والمستقبل قائمة على توفير حلول إسكانية متنوعة وميسرة للمواطنين مع التركيز على الجودة العالية في تقديم الخدمات.
و يعد البرنامج من أهم المؤسسات الاتحادية بالدولة لما تقوم به من عمل ريادي وفاعل يساهم بصورة واضحة في دعم المواطنين وهي تنطلق من غاية سامية و هي تأمين المسكن المناسب وفق أفضل المعايير والمواصفات الفنية.
ولقد قام  البرنامج  بتبني أسلوبٍ إداري متناسقٍ ومتناغمٍ كما استطاع تلبية متطلباتٍ جديدة في حدود الموارد المتاحة حيث نسعى إلى إرساء وترسيخ الأسس والقواعد التي تضمن إعداد وتجهيز العاملين للتميز والريادة في تقديم أفضل خدمة إسكانية للأسرة المواطنة.

 



شاركنا برأيك وأفكارك

التعليق
البريد الإلكتروني
الاسم
يرجى اختيار التقييم




شاركنا برأيك وأفكارك

التعليق
البريد الإلكتروني
الاسم
يرجى اختيار التقييم